حقيقة الدواء الوهم:

إن ما ذكره البروفيسور طوكي عن الدواء الوهم ( بلاسيبو) و كل ما أسفرت عنه أبحاث الأطباء منذ 1949 هي في الواقع من الأهمية بمكان، و لا يجب أن يهمل رأي و لو ظهر شروده أو شذوذه، و إنه من الأمانة العلمية في الطب أن تؤلف كتب في هذا التخصص تجمع بين أبحاث و نظريات الأطباء كلها في هذا الباب، و تكون بداية لأبحاث مركزة، ليس عن الدواء الوهم، و لكن عن الشفاء الحقيقي الذي يحصل من هذا الدواء اللادواء..

على حسب بحث د. "لاسانيا" حوالي ثلث المرضى تكون لهم استجابة علاجية لهذا الدواء الوهم placebo-sensibles ..

ود. "رورشاش" أن الأشخاص الأكثر تأثيرا بالدواء الوهم هم الأشخاص السريعي التأثر Emotifs، و المتلهفين الذين يبدو عليهم أثر القلق أو الهموم anxieux..

أما الأشخاص الملحة و الصلبة التي تُبدي كثيرا من التطلع في الفهم، هم أقل الناس تأثرا و تأثيرا و استجابة للدواء الوهم.. البلاسيبو..

فهرس المواد


زور أيضا

في بيان الفرق بين التاء المبسوطة والمربوطة..

و نأخذ مثالا آخر في كلمة (كلمة) في ربط التاء و بسطها رغم أن أصل التاء الربط عند النحاة، فنجدها مبسوطة أحيانا في كتاب الله فالسر في ذلك هو أن التاء المربوطة لها حكم الهاء أما المبسوطة فلها حكم التاء، فالأولى من حروف القبض و تدل النفرة عن الضد و...

معطيــات للبحث:

1) بالنسبة لمصطلح "رفع الإيحاء" عند الشخص أو الفرد أو المريض، هو في الواقع تشخيص يفتقر إلى تدقيق، أو مصلح عام يجب تفريعه وتخصيصه، فإذا كان المفقصود به رفع نسبة استجابة المريض لعناصر الشفاء فتستحب هذه التسمية "استجابة المريض" (ونحن نبحث على أصول...

إضافة إعجازية:

ذكر دــ طه إبراهيم خليفة عميد الأزهر سابقا ومتخصص في النباتات الطبية والعقاقير عن بحث فريق ياباني في مادة "الميثالويثونيدز"، وهي مادة بروتينية يفرزها المخ عند الإنسان والحيوان على السواء ولكن بكميات قليلة، وهذه المادة لاحتوائها على مادة كبريتية...


تعليق (0)

تعليق جديد