ذكر ما رسم بإثبات الألف زيادة على اللفظ أو المعنى

و جاءت الألف زائدة في قوله تعالى: " اهبطوا مصرًا " في البقرة و " لكنا هو الله " في الكهف و " الظنونا " في الأحزاب و " الرسولا " في الأحزاب بينما جاءت 17 مرة بدون ألف و " السبيلا " في الأحزاب بينما جاءت ست مرات بدونها و قال أبو عبيد و قوله " سَلَـسِلًا " و " قواريرا قواريرا " جاءت في مصاحف أهل الحجاز والكوفة بالألف وفي مصاحف أهل البصرة " قوارير " الأولى بالألف والثانية بغير ألف..

و وردت زيادة الألف بعد الميم في " مائة " و " مائتين " حيث وقعا كما سبقت الإشارة إليه ولم تزد في قوله " فئة " و " فئتين " وكذلك زيدت الألف بعد الواو في قوله عز وجل " الرِّبَوا " في سبع مواضع من كتاب الله و كذلك في " إن امرؤٌا هلك " في النساء وكذلك زيدت " يعبؤا في الفرقان و تفتؤا في يوسف و يبدؤا في سا مواقع من يونس ثلاثة و اثنين في الروم و مرة في النمل و" الضعفــٰؤا" في إبراهيم و غافر بينما جاءت "الضعفاء" في التوبةو " إنّا بُرَءؤا " في البقرة و الممتحنة و " شفعاءوا " في الروم بينما جاءت " شفعاء " في الأعراف و الزمر.. و كذلك كل ما كان مثله..

و جاءت كذلك " شيء " و " لشيء " هكذا إلا في سورة الكهف فجاءت" و لا تقولن لِشَايْءٍ "..

و جاءت الألف ثابتة بدل الهمزة في المائدة " أنْ تبوأ بأثمي " و في القصص " لتَنُوأُ بالعصبة "..

فهرس المواد


زور أيضا

ذكر ما حذفت منه إحدى اللامين في الرسم

و جاءت اللام محذوفة لضرورة تكرار نور اللام الواحد و ذلك في قوله " الّيل " و جاءت في ست و ستين موضعا و " الّذي " و " الذين " في المجموع 387 مرة و " والذَاِن " في النساء و " الّذَيْنِ " في فصلت و " التَّي " 59 مرة و " اّلاتي " عشر مرات و " الاّئي...

ذكر ما رسمت فيه الواو صورةً للهمزة على غير المعهود

و هنا نذكر ما لم يعهده النحاة فقط و هذا أصل البحث أما ما هو معروف و جار به العمل فإذا تم ذكره فللمقارنة فقط فجاء مثلا " ألم ياتكم نَبَؤُا الذين " في إبراهيم و " نبؤا الخصم " و " نبؤا عظيم " في ص و " نبؤا الذين كفروا " في التغابن كما جاءت عادية في...

ذكر ما رسمت فيه الألف واوا

و جاءت الواو بدل الألف في كل من " الصلوة " و جاءت على الأحوال في اثنان و ستين موضعا و " الزكوة " كذلك في تسع و عشرين و " الحيوة " في ثلاث و ستين و " الربوا " في سبع مواقع.. كما جاءت في الروم " رباً " مرة واحدة.. و جاءت كذلك" بِالغَدَوةِ "...


تعليق (0)

تعليق جديد